‬فاروق شوشة


مواليد مصر ‮٦٣٩١.‬
‮‬تخرج‮ في ‬كلية دار العلوم،‮ ‬جامعة القاهرة ‮٦٥٩١ ‬وفي ‬كلية التربية جامعة عين شمس عام ‮٧٥٩١.‬
‮‬حاصل على درجة الماجستير في‮ ‬اللغة العربية وآدابها‮.‬
‮‬مارس التدريس‮ في ‬بداية حياته‮.‬
‮‬أصبح رئيساً‮ ‬للإذاعة ‮٤٩٩١ - ٧٩٩١.‬
‮‬رئيس جمعية المؤلفين والملحنين ‮٢٩٩١-٠٠٠٢.‬
‮‬رئيس اتحاد الكتاب‮ في ‬مصر ‮٩٩٩١-١٠٠٢.‬
‮‬أستاذ الدراسات الأدبية بالجامعة الأمريكية ‮٦٨٩١-٦٠٠٢.‬
‮‬أستاذ التذوق الأدبي‮ ‬والإلقاء‮ في ‬كلية الإعلام بجامعة القاهرة ‮٢٨٩١-٦٨٩١‬،
‮‬الأمين العام لمجمع اللغة العربية‮ في ‬مصر‮.‬
‮‬عضو لجنتي‮ ‬الشعر والدراسات الأدبية‮ في ‬المجلس الأعلى للثقافة‮.‬
‮‬عضو مجلس إدارة هيئة دار الكتب والوثائق القومية‮ في ‬مصر‮.‬

من أعماله الأدبية‮:‬
‮«إلى مسافرة‮» ٦٦٩١‬،‮ «العيون المحترقة‮» ٢٧٩١‬،‮ «‬لؤلؤة‮ في ‬القلب» ٣٧٩١‬،‮ «في‮ ‬انتظار ما لا‮ ‬يجيء‮» ٩٧٩١‬،‮ «الدائرة المحكمة‮» ٣٨٩١‬،‮ «اللغة من دم العاشقين‮» ٦٨٩١‬،‮ «يقول الدم العربي‮» ٨٨٩١‬،‮ «عشرون قصيدة حب‮» ٩٨٩١‬،‮ «هئتُ‮ ‬لكِ‮» ٢٩٩١‬،‮ «سيدة الماء‮» ٤٩٩١‬،‮ «وقت لاقتناص الوقت‮» ٦٩٩١‬،‮ «وجه أبنوس‮» ٠٠٠٢‬،‮ «الجميلة تنزل إلى النهر‮» ٣٠٠٢‬،‮ «الأعمال الشعرية‮» ٤٠٠٢‬،‮ «أحبك حتى البكاء‮» ٥٠٠٢‬،‮ «موال بغدادي‮» ٧٠٠٢‬،‮ «ربيع خريف العمر‮» ٨٠٠٢.‬



>