كــويــت يا جـنة في سـاحـة العــرب             ويا (عكاظ) النهى والشعر والأدب

فالشعر في أرضك المعطاء ما نضبت             يومــاً ينابـيعه عن مـائها العــذب

عبدالعزيز سعود البابطين

آخر الاخبار:   نداء إلى شعراء العربيةكتاب يعيد اكتشاف آثار الحضارة العربية الإسلامية في جزيرة "صقلية" تصدره مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافيةأمسية شعرية اليوم لأكاديمية البابطين للشعر العربيعبدالعزيز سعود البابطين افتتح كرسياً للسلام في أوربا باسمهايمان دياب تكتب : البابطين ينشر السلام من روماافتتاح كرسي عبد العزيز سعود البابطين للسلام في أوربا بعد غد متزامناً مع مؤتمر دولي تقيمه المؤسسةبحضور عدد من الشخصيات السياسية والفكرية الفاعلة على المستوى الدولي مؤتمر دولي وكرسي عبد العزيز سعود البابطين للسلام في أوربامؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تشارك في الأسبوع الكويتي العاشر بالقاهرةمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تشارك في لقاء عن السلام في مملكة البحرين بحضور رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة ميروسلاف لاشجاكالشاعرة السورية مروة حلاوة: فوز المرأة بجائزة يعني توازن المعادلة بالحبالشاعر عبدالعزيز سعود البابطين يعقد مؤتمراً صحفيا اليوم الأربعاء في القاهرة لإعلان أسماء الفائزين بالمسابقة الشعرية لمؤسسة البابطين الثقافيةعبدالعزيز سعود البابطين يعلن أسماء الفائزين بالمسابقة الشعرية للدورة السادسة عشرة
البحث  
تفاصيل نافذة على الثقافة

مهرجان القرين الثقافي يكرم مبارك الحديبي غداً

مسرح عبدالحسين عبدالرضا يحتضن حفل الافتتاح

يحتفي مهرجان القرين الثقافي بالشاعر الغنائي مبارك الحديبي، ضمن حفل افتتاح الدورة الـ23 على مسرح عبدالحسين عبدالرضا.

تنطلق غداً فعاليات مهرجان القرين الثقافي في دورته الـ 23 على مسرح عبدالحسين عبدالرضا، تحت رعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، وحضور وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الشيخ سلمان الحمود.

وسيشهد حفل الافتتاح تكريم الشاعر مبارك الحديبي، تقديرا له ولمسيرته الفنية التي انطلقت منذ ستينيات القرن الماضي، والذي أثرى المكتبة الغنائية الكويتية بكثير من الأغاني المنوعة والسامريات، وسيشارك في الحفل عدد من المطربين.

ويضم مهرجان القرين هذا العام تظاهرة ثقافية بديعة، إذ يحمل معه العديد من الرؤى والفعاليات والإبداعات الكويتية والعربية من خلال انطلاقة ذات خصوصية في أبعادها التي تظهر هذا الزخم والجهد الثقافي الكويتي إلى عالمنا العربي. وتنطلق هذه الدورة لتكرس ظاهرة احتفاء الكويت بأبنائها المبدعين في شتى مجالات الثقافة، لتمنحهم جوائز الدولة التقديرية والتشجيعية، تقديرا لإسهاماتهم الفكرية وتفتح أعمالا لكوكبة أخرى تقدم الإبداعات وتستحق تكريما مقبلا، وسيكون حفل التكريم يوم 11 الجاري.

ألوان من الثقافة تشكلها تظاهرة القرين لهذا العام من معارض للشباب، وتظاهرة التشكيل الكويتي، وندوة "النزاعات والعمل الإنساني" التي تظهر دور الكويت الإنساني، والذي تكرس من خلال اختيار صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، حفظه الله ورعاه، قائدا للإنسانية، ودولة الكويت مركزا للإنسانية.

وتتنوع فعاليات القرين هذا العام من معارض للقطع الأثرية من موقعي تل بهيتة والصبية، والتي تُظهر آخر نتائج الاكتشافات الأثرية في دولة الكويت.

وهناك ندوة "الخليج ومحيطه"، ويشهد هذا العام افتتاح بعض المكتبات العامة كمكتبة نصف عيسى العصفور ومكتبة سعد العبدالله العامة.

ويزخر النشاط الإبداعي بالعديد من ورش العمل حول كتابة السيناريو التلفزيوني وورشة للفنان الياباني سوتشي سيكي، وورشة أساسيات الرسم بالألوان الزيتية، كما ستكون هناك أمسيات أدبية تتصدرها أمسية "المرأة في مرآة الأدب"، ويشهد القرين هذا العام مجموعة من المعارض كمعرض الحرف اليدوية في أميركا اللاتينية، ومعرض القرين التشكيلي الشامل، ومعارض لإصدارات المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.

أمسيات موسيقية

ويشهد المهرجان هذا العام الاحتفاء ببعض الرموز الكويتية من خلال منارة ثقافية للسفير الفنان الراحل علي زكريا الأنصاري، وستكون هناك أمسيات موسيقية منها الموسيقى اليونانية وعرض للفرقة المكسيكية والفرقة البلجيكية وفرقة عايدة قوميز الإسبانية للفلامنغو، أيضا سيكون هناك عرض لفن الدمى والعرائس المسرحية.

كما يشهد المهرجان عرض المسرحية الفائزة بالجائزة الكبرى في مهرجان الكويت المسرحي.

ويشهد أيضا حفل الفرقة البلجيكية "إنساتر دير ماشين"، التي قدمت عروضها في دول مختلفة من العالم وحصدت أحسن عروض ضمن مهرجان "كلارا" البلجيكي.

وفي السياق نفسه، ستكون هناك ندوة "إبداعات عالمية... واقع وآفاق" التي تقام يوم 18 الجاري، وتهدف إلى التعريف بسياسة التنوع التي تسلكها سلسلة "إبداعات عالمية" التي تعمل على نشر كل فروع الأدب.

منارة ثقافية

أما المنارة الثقافية الكويتية الثانية التي يقدمها مهرجان هذا العام، فهي عن الراحل المخرج المسرحي فؤاد الشطي، إضافة إلى أمسية الكمان للعازف ألفريد جميل، والذي يعمل على فكرة التحاور مع القوالب الموسيقية العربية الكلاسيكية، ووصلها بالتجارب على صعيد اللغة واللحن.

ويتذكر مهرجان القرين الفنان الراحل غانم الصالح، حيث سيقام معرض له في 19 يناير، ويضم عددا من الصور التي توضح المسيرة الحافلة للفنان الراحل.

أعمال سينمائية

وسيكون لفنون السينما وجود في المهرجان، حيث يقدم الفيلم السينمائي الإماراتي "ساير الجنة" الذي يعرض لأحلام الفتى سلطان الذي يقوم برحلة تمتد بطول الإمارات من أجل البحث عن الأمان في رحلة إنسانية شيقة.

أما فنون الموسيقى فستقدمها فرقة "السور" الشعبية للهبان يوم الجمعة 20 الجاري.

ويشهد مهرجان هذا العام معرض الحرف اليدوية التقليدية من أميركا اللاتينية، ويقام المعرض بمشاركة 18 حرفيا من 16 دولة من قارة أميركا اللاتينية، إضافة إلى عدد من الحرفيين من الكويت.

معزوفات عالمية
وسيكون مسك الختام بحفل فرقة أوركسترا السيمفونية الألبانية التي أسست أوائل خمسينيات القرن الماضي، وأصبحت جزءا من مسرح الأوبرا والباليه.

وستقدم معزوفات لموزارت وهايدن وبيتهوفن وأبرامز وهاندل وتشايكوفسكي بأداء أكثر من 50 عازفا عالميا، وسوف يسدل الستار على فعاليات القرين الثقافي الـ 23 في 28 الجاري.



الغريب يوثق مشوار الحديبي

بمناسبة تكريم الشاعر الغنائي مبارك الحديبي في افتتاح مهرجان القرين الثقافي، أعد الزميل صالح الغريب له كتيبا خاصا يوثق مشواره، متضمنا السيرة الذاتية له، والتي سبق أن راجعها الحديبي، قبل أن يتعرض للوعكة الصحية الأخيرة.

ويتضمن الإصدار كلمات لمجموعة من زملاء الدرب، منهم: شادي الخليج وغنام الديكان ويوسف المهنا وعبدالمحسن المهنا وسالم الوهيدة ود. يعقوب الغنيم وعبداللطيف البناي وخالد سالم وآخرين.

وشمل الكتيب كذلك عددا من النصوص الغنائية المشهورة التي شدا بها مطربو الكويت، إضافة إلى نوت لهذه الأغنيات، كما ينشر الإصدار بعض الصور التي تختزل مشوار الحديبي.








 


|
  شاعر الاسبوع
§ شاعر الأسبوع أبوعمار النجفي

عبود أحمد أسد النجفي (العراق). ولد عام 1947في النجف. توقف عن الدراسة بعد حصوله على الشهادة الإعدادية.دواوينه الشعرية: اهتزاز الذاكرة 1996. يا من سلبت من الحياة نِصَابي أرجع إليَّ طُفُولتي وشَبَابي فمن الطفولة رُدّ لي أشياءها لعبي وما أعتز من أثوابي المزيد

قضية شهر ديسمبر

هذا هو الشهر الأخير في عام 2017، عام كان مليئاً بمختلف الأحداث..فهل باعتقادك أن الأحداث الثقافية كانت بالزخم المطلوب، وبالكثافة التي ترضي الطموح؟ هل كانت الأحداث الثقافية هادفة ولها خطة عربية للارتقاء بالفرد أم أنها ارتجالية تذهب مع ذهاب العام؟ وكل عام وأنت بخير لإبداء رأيكم

  أخبر صديقاً عن الموقع
 
  أضف بريدك
الرسالة
الاسم
البريد الالكتروني:
  



جميع الحقوق محفوظة 2012 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | خريطة الموقع