كــويــت يا جـنة في سـاحـة العــرب             ويا (عكاظ) النهى والشعر والأدب

فالشعر في أرضك المعطاء ما نضبت             يومــاً ينابـيعه عن مـائها العــذب

عبدالعزيز سعود البابطين

آخر الاخبار:   انطلاق دورة اللغة العربية لغير الناطقين بها في مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافيةانطلاق دورة اللغة العربية لغير الناطقين بها للبعثات الدبلوماسية غدا في أكاديمية البابطين للشعر العربيوزير التربية والثقافة والتعليم الصومالي يزور مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافيةبرنامج لتعليم اللغة العربية للبعثات الدبلوماسية الأجنبية تقيمه أكاديمية البابطين للشعر العربينملك «العربي» و«القرين» و«البوادي» و«البابطين»تقيم دورة تمنح بموجبها دبلوماً في الإبداع الشعري اتفاقية تعاون بين أكاديمية البابطين للشعر العربي والأكاديمية العالمية للشعر في فيروناسبع قواعد من أجل السلام كتاب: تأمــلات من أجـل الســلام للشاعر عبدالعزيز سعود البابطينعبدالعزيز سعود البابطين يصدر كتاباً بعنوان: "تأملات من أجل السلام" بالعربية والإنكليزيةأكاديمية البابطين للشعر العربياستقبل سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله، رئيس المؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين بقصر السيفمشروع يتقدم به عبدالعزيز سعود البابطين أمام الأمم المتحدة: تدريس مناهج عن السلام منذ الطفولة وصولاً إلى الجامعاتعبدالعزيز سعود البابطين يلقي اليوم كلمتين أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة والمعهد الدولي للسلام
البحث  
تفاصيل اخبار المؤسسة

إطلاق اسم البابطين على كرسي للغة العربية

عبدالعزيز البابطين والسفير السوداني

أهدى رئيس مجلس إدارة مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي الشاعر عبدالعزيز سعود البابطين، جمهورية السودان سبعة آلاف كتاب بمناسبة اختيار مدينة سنار السودانية عاصمة للثقافة الإسلامية لهذا العام.

وتسلم الإهداء السفير السوداني لدى دولة الكويت محي الدين سالم الذي زار المكتبة يرافقه المستشار في السفارة الصادق يوسف وعدد من أعضاء السلك الدبلوماسي، وكان في استقبالهم الشاعر عبدالعزيز سعود البابطين والمدير العام للمكتبة سعاد عبدالله العتيقي.

وأعلن السفير محي الدين سالم بهذه المناسبة عن إطلاق اسم الشاعر عبدالعزيز سعود البابطين على كرسي للغة العربية في جامعة سنار، معتبراً أن البابطين من الشخصيات الثقافية الداعمة للغة العربية وللفكر، وقد استحق وسامين من رئيس الجمهورية السودانية عمر البشير تسلمهما البابطين في وقت سابق.

وأكد السفير سالم أن إهداء الكتب من قبل البابطين هي أول مبادرة عربية بهذا الشأن لمدينة سنار، وهي محل شكر وتقدير من قبل السودان حكومة وشعباً.

من جانبه، أكد الشاعر عبدالعزيز سعود البابطين حرص مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي على التواصل المعرفي والثقافي مع جمهورية السودان وشعبها المثقف، مشيراً إلى أن نشر الثقافة عبر الكتب هي الوسيلة الأجدى للتلاحم بين المثقفين. وأعرب البابطين عن تقديره للتكريم الذي حظي به من رئيس الجمهورية السوداني عمر البشير مرتين، ومؤكداً أن التواصل مستمر مع السودان بما يتمتع به هذا الشعب من ثقافة عريقة.

بعد ذلك قام السفير السوداني بجولة في أرجاء المكتبة اطلع من خلالها على ما تحتويه من كتب وصفها بالقيمة.

نقلا عن جريدة القبس


|
مزيد من الاخبار
انطلاق دورة اللغة العربية لغير الناطقين بها في مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية

انطلاق دورة اللغة العربية لغير الناطقين بها للبعثات الدبلوماسية غدا في أكاديمية البابطين للشعر العربي

وزير التربية والثقافة والتعليم الصومالي يزور مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية

برنامج لتعليم اللغة العربية للبعثات الدبلوماسية الأجنبية تقيمه أكاديمية البابطين للشعر العربي

نملك «العربي» و«القرين» و«البوادي» و«البابطين»

تقيم دورة تمنح بموجبها دبلوماً في الإبداع الشعري اتفاقية تعاون بين أكاديمية البابطين للشعر العربي والأكاديمية العالمية للشعر في فيرونا

سبع قواعد من أجل السلام كتاب: تأمــلات من أجـل الســلام للشاعر عبدالعزيز سعود البابطين

عبدالعزيز سعود البابطين يصدر كتاباً بعنوان: "تأملات من أجل السلام" بالعربية والإنكليزية

أكاديمية البابطين للشعر العربي

استقبل سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله، رئيس المؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين بقصر السيف

مشروع يتقدم به عبدالعزيز سعود البابطين أمام الأمم المتحدة: تدريس مناهج عن السلام منذ الطفولة وصولاً إلى الجامعات

عبدالعزيز سعود البابطين يلقي اليوم كلمتين أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة والمعهد الدولي للسلام

  شاعر الاسبوع
§ شاعر الأسبوع أبوالعيد دودو

الدكتور أبوالعيد بلقاسم دودو (الجزائر). ولد عام 1934 بولاية جيجل - الجزائر. ترجم كثيراً من النماذج الشعرية إلى اللغة العربية وخاصة في كتابه (الشاعر وقصيدته) 1981.نشر شعره, وأشعارا أخرى مترجمة من مؤلفات مختلفة في المجاهد الأسبوعي, والشروق الثقافي وصحف أخرى. ليتني لم أفِدْ على زمني ليت قلبي ماضمَّه بدني ما لهذا الزمان يهْدِمني ويُريني طوارق المحن المزيد

الكلمة لكم

أصبح من البديهي أن نسبة عدد ساعات القراءة عند العرب قليلة قياساً إلى الغرب، لذلك نطرح السؤال: ما السبل والمقترحات التي تجدونها مجدية ونافعة لتكريس ثقافة القراءة، ومن أين نبدأ: من الأهل أم المدرسة أم الجامعة أم من وزارات الثقافة ووسائل الإعلام..أم غير ذلك؟ لإبداء رأيكم

  أخبر صديقاً عن الموقع
 
  أضف بريدك
الرسالة
الاسم
البريد الالكتروني:
  



جميع الحقوق محفوظة 2012 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | خريطة الموقع