كــويــت يا جـنة في سـاحـة العــرب             ويا (عكاظ) النهى والشعر والأدب

فالشعر في أرضك المعطاء ما نضبت             يومــاً ينابـيعه عن مـائها العــذب

عبدالعزيز سعود البابطين

آخر الاخبار:   عبدالعزيز سعود البابطين افتتح كرسياً للسلام في أوربا باسمهايمان دياب تكتب : البابطين ينشر السلام من روماافتتاح كرسي عبد العزيز سعود البابطين للسلام في أوربا بعد غد متزامناً مع مؤتمر دولي تقيمه المؤسسةبحضور عدد من الشخصيات السياسية والفكرية الفاعلة على المستوى الدولي مؤتمر دولي وكرسي عبد العزيز سعود البابطين للسلام في أوربامؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تشارك في الأسبوع الكويتي العاشر بالقاهرةمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تشارك في لقاء عن السلام في مملكة البحرين بحضور رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة ميروسلاف لاشجاكالشاعرة السورية مروة حلاوة: فوز المرأة بجائزة يعني توازن المعادلة بالحبالشاعر عبدالعزيز سعود البابطين يعقد مؤتمراً صحفيا اليوم الأربعاء في القاهرة لإعلان أسماء الفائزين بالمسابقة الشعرية لمؤسسة البابطين الثقافيةعبدالعزيز سعود البابطين يعلن أسماء الفائزين بالمسابقة الشعرية للدورة السادسة عشرةالشاعر عبدالعزيز سعود البابطين يعقد مؤتمراً صحفيا غداً الأربعاء لإعلان أسماء الفائزين بالمسابقة الشعرية لمؤسسة البابطين الثقافيةأسماء الشعراء الفائزين بجائزة مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية يعلنها البابطين الأربعاء في مؤتمر صحفي بالقاهرةانطلاق دورة اللغة العربية لغير الناطقين بها في مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية
البحث  
تفاصيل نافذة على الثقافة

الوكالة تنشر أسماء المشاركين في مهرجان الشارقة الـ 15 للشعر العربي

وكالة أنباء الشعر - أحمد الصويري

كشف الشاعر محمد عبدالله البريكي مدير بيت الشعر في الشارقة مدير مهرجان الشارقة للشعر العربي عن أسماء الشعراء المشاركين في المهرجان، الذي تنطلق فعاليات دورته الخامسة عشرة في الثامن من شهر يناير الجاري.

وبحسب ما أوضح البريكي فإن المهرجان الذي يحظى بدعم وحضور صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، قد اختار في دورة هذا العام تكريم كل من الشاعرين: إبراهيم محمد ابراهيم ( الإمارات )، ومحيي الدين الفاتح ( السودان )، حيث جرت العادة أن يتم في كل عام تكريم شاعرين تقديراً للعطاء الإبداعي الذي قدّماه.

أمّا الشعراء المشاركون فسوف يحيون ست أمسيات يستضيف قصر الثقافة في الشارقة خمساً منها، في حين تكون الأمسية الختامية في مقرّ بيت الشعر – قلب الشارقة، وسيشارك في أمسيات المهرجان لهذا العام كل من الشعراء:

محمد ابراهيم يعقوب ( السعودية )

هزبر محمود ( العراق )

شيخة المطيري ( الإمارات )

محمد عبدالباري ( السودان )

ناجي محمد الإمام ( موريتانيا )

محمد عريج (المغرب )

إيمان عبدالهادي ( الأردن )

يحيى الحمادي ( اليمن )

خليفة بن عربي ( البحرين )

زينب عامر ( الإمارات )

حسن ابراهيم الحسن ( سوريا )

زهير أبو شايب ( الأردن )

محمد عبدالمنعم الحناطي (مصر)

عبدالله العريمي ( عُمان )

بشرى عبدالله ( الإمارات )

يوسف رزوقة ( تونس )

الأخضر بركة ( الجزائر )

عبدالله الفيلكاوي (الكويت)

عبدالله بيلا ( بوركينا فاسو )

عبدالحميد اليوسف ( قطر )

طلال الجنيبي ( الإمارات )

علي الشعالي ( الإمارات )

حسين القباحي ( مصر )

جميلة الماجري ( تونس )

جدير بالذكر أن المهرجان سيشهد بالإضافة إلى الأمسيات الشعرية توقيع خمسة دواوين: ديوان للشاعر إبراهيم محمد إبراهيم من الإمارات، وديوان للشاعر محيي الدين الفاتح من السودان، وديوان للشاعر الدكتور طلال الجنيبي من الإمارات، وديوان للشاعر أشرف جمعه من مصر وديوان للشاعر أحمد الأخرس من الأردن.

وسيقام أيضاً ضمن فعاليات المهرجان برنامج فكري مصاحب يتضمن ندوتين الأولى بعنوان "تراسل الشعر العربي مع الفنون"، يشارك فيها الدكتور محمد الصفراني من السعودية، الدكتور أحمد محجوب من العراق، والدكتور رشا العلي من سوريا، الدكتور محمد القاضي من تونس، الدكتور حسين حموده من مصر، الدكتور محمد الديباجي من المغرب، أما الندوة الثانية فهي بعنوان "عام من الإنجازات"، ويشارك فيها الدكتور عبد الله ولد السيد من موريتانيا ، جميلة الماجري من تونس، حسين القباحي من مصر ، مخلص الصغير من المغرب، الدكتور الصديق عمر الصديق من السودان.


|
  شاعر الاسبوع
§ شاعر الأسبوع أبوالمعالي ابن الوليد

عبد العالي كويش (المغرب). ولد عام 1972 بمدينة مكناس. بدأ محاولاته الشعرية في طفولته الباكرة منذ كان تلميذا بالمرحلة الابتدائية.ينشر قصائده في الصحف الوطنية. جاءَتْهُ كالفَجر تهديه ابتسامتها وما درتْ أنها جاءتْ تبدِّدهُ وصافحَتْه ولكنْ كان في يدها ماءٌ من السحر فابتلَّتْ به يدهالمزيد

الكلمة لكم

في السابق كان قلة من الناس يصدرون الكتب الأدبية كالشعر والرواية والقصة. أما اليوم فأصبح الأمر متاحاً بسهولة وأصبح بإمكان الغالبية العظمى نشر كتبهم أو كتابتهم سواء ورقياً أو على مواقع التواصل الاجتماعي. هل تؤيد أن الساحة تتسع للجميع، وبالتالي نترك التقييم للجمهور، أم يتوجب إيجاد ضوابط نقدية أو غيرها في النشر؟ لإبداء رأيكم

  أخبر صديقاً عن الموقع
 
  أضف بريدك
الرسالة
الاسم
البريد الالكتروني:
  



جميع الحقوق محفوظة 2012 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | خريطة الموقع