كــويــت يا جـنة في سـاحـة العــرب             ويا (عكاظ) النهى والشعر والأدب

فالشعر في أرضك المعطاء ما نضبت             يومــاً ينابـيعه عن مـائها العــذب

عبدالعزيز سعود البابطين

آخر الاخبار:   مؤسسة (عبدالعزيز سعود البابطين) الثقافية تقيم حفلا لتوزيع جوائز مسابقة (ديوان العرب)مبادرة جديدة في مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية: تأسيس "كراسي الثقافة العربية" في جامعات حول العالماتفاقية "حوار ثقافات" بين مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية والمعهد الدولي للسلامأصدرته البابطين الثقافية احتفاء بشاعر الأردن الكبير «عرار»… وجوه أخرىصادر حديثاً عن مؤسسة البابطين الثقافية الخطاب العشري عند يعقوب الرشيد «دراسة فنية»البابطين يروي قصة «ملحمة العرب»افتتاح جائزة الكويت الدولية لحفظ القرآن الكريمقصيدة معراج الخيرمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تختتم مهرجان ربيع الشعر العربي بندوة أدبية وأمسية شعريةالعبدالله: مؤسسة البابطين ملتقى الشعراء والمثقفين العرب الندوة الأولى في مهرجان ربيع الشعر العربي لمؤسسة البابطين الثقافية: الشاعر يعقوب الرشيد محور اهتمام الباحثين والجمهورمهرجان ربيع الشعر العربي بموسمه العاشر ينطلق في مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية
البحث  
تفاصيل نافذة على الثقافة

ملتقى دولي في تونس: كيف تتعايش الأمم؟

نظّم المعهد العربي للديموقراطية في تونس، الذي يرأسه الوزير الناطق الرسمي السابق باسم الحكومة خالد شوكات (القيادي في حزب النداء)، ملتقى حوارياً شمل مثقفين من «الأمم الأربع»، أي العرب والفرس والأتراك والأكراد، حضره لأول مرة ممثلون عن قيادات أحزاب أكراد العراق وسوريا وممثلون عن تركيا والدول العربية، بينهم الدكتور حامد حمود العجلان من الكويت، وصلاح بدر الدين من كردستان سوريا، وشيراز النجار من كردستان العراق، ورئيس المعهد العربي للدراسات الايرانية في طهران الجامعي والاعلامي محمد الصالح صدقيان.

وحضر عن تركيا الإعلامي والكاتب نوازد صواش رئيس تحرير مجلة «حراء» الناطقة بالعربية باسم حزب فتح الله غولن المعارض، والتي تصدر حاليا من القاهرة.. وواكب الجلسة العلنية للملتقى دبلوماسيون معتمدون في تونس.

وافتتح المؤتمر العراقي المقيم في لندن والرئيس السابق للمنظمة العربية لحقوق الانسان عبدالحسين شعبان، الذي سبق أن أسس منذ 1992 منظمة للحوار بين العرب والأكراد بالتنسيق مع السلطات البريطانية والأميركية.

بيان ختامي

وقد توجه المشاركون في ختام «مؤتمر الأمم الأربع»، الذي تواصل في شكل ورشات مغلقة، عن بيان ختامي سمي «إعلان تونس حول حوار الأمم الأربع» جاء فيه بالخصوص ان من بين ما يجمع مثقفي الدول الاسلامية بقومياتها المختلفة:

أولا – الديموقراطية: بكل ما تعنيه من احترام لحقوق الإنسان والحريات العامة، والتزام بآليات الحكم الرشيد.

ثانيا – السلام: بكل ما يرمز إليه من قيم اللاعنف والتسامح والحوار ومناهضة التعذيب وحفظ لحقوق المجموعات الثقافية وسائر أشكال التنوع الإثني واللغوي والديني والطائفي.

ثالثا – التنمية: بكل ما تحث عليه من التزام بقواعد الاستدامة والحوكمة، وتعاون اقتصادي وتبادل علمي وثقافي وتواصل اجتماعي وعمل مشترك بين شعوب المنطقة لما فيه تقدم الدول ورفاهية المجتمعات.

ومن بين ما جاء في كلمة افتتاح المؤتمر من قبل الدكتور عبدالحسين شعبان الرئيس السابق للمنظمة العربية لحقوق الإنسان: «إن عالمنا المعاصر هو عالم متشابك ومتعدّد ومتداخل من المصالح والمنافع والمشتركات، خصوصا في ظل المرحلة الثانية من الثورة العلمية التقنية منذ نهاية القرن العشرين ومطلع القرن الحادي والعشرين، لا سيّما في مجال الاتصال والتواصل والمواصلات، ولم يسبق أن حدث مثل هذا التطور الهائل الذي لا مثيل له في كل تاريخ البشرية».


|
مزيد من اخبار العرب
«موت صغير».. تفوز بجائزة البوكر للرواية العربية

ورشة «الكتابة بعشرة مفاتيح» في مكتبة رواق

اتحاد كتاب الإمارات يهنئ أعضاءه الفائزين بجوائز العويس للإبداع

تحتفل اليونيسكو اليوم باليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلف إيرينا بوكوفا: الكتاب يجعل رؤيتنا للعالم شاملة

500 ألف عنوان في معرض أبوظبي للكتاب 27

اليوحة يوقّع مشروع صياغة إطار التنمية الثقافية

سوسة التونسية (شرق)، هذه الايام ملتقى المبدعات العربيات في دورته 21 سينمائيات في ملتقى المبدعات العربيات بتونس

انطلاق الدورة 14 من الملتقى الإعلامي العربي بالكويت غدا

50 شاعرا في مهرجان بيت الشعراء العالمي في إربد

"تيماء العمري" بطلة تحدي القراءة العربي في الكويت

الحمد يعرض موسوعة الشعر الغنائي في المكتبة الوطنية

«الملتقى للقصة القصيرة العربية» تعلن أسماء المحكمين

26 أبريل بداية التصفيات النهائية في مهرجان كتارا لشاعر الرسول

اليونيسكو والشارقة تحتفلان بالفائزين بجائزة الثقافة العربية 2016

  شاعر الاسبوع
§ شاعر الأسبوع إبراهيم خيربك

إبراهيم هواش خيربك (سورية). ولد عام 1927 في قرية عين شقاف ـ جبلة. حصل على الشهادة الابتدائية من مدرسة القرية, ثم تجهيز اللاذقية, فالكلية العلمانية الفرنسية في مدينة طرطوس. عمل موظفاً في إدارة حصر التبغ والتنباك في اللاذقية قرابة نصف قرن, وتقاعد من الوظيفة 1987 . كَفْكِفْ أنين الحانيات ذُبولا الهاجراتِ خدودَهن خَمِيلا الراكعاتِ من المهابة خشعا الممسكات عن الدّعاب جديلاالمزيد

  أخبر صديقاً عن الموقع
 
  أضف بريدك
الرسالة
الاسم
البريد الالكتروني:
  



جميع الحقوق محفوظة 2012 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | خريطة الموقع