كــويــت يا جـنة في سـاحـة العــرب             ويا (عكاظ) النهى والشعر والأدب

فالشعر في أرضك المعطاء ما نضبت             يومــاً ينابـيعه عن مـائها العــذب

عبدالعزيز سعود البابطين

آخر الاخبار:   مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين تتبنى "الفكرة الثقافية الأولى للأطفال" بالتعاون مع مكتبة مصر العامة..والجوائز يوم الجمعةمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تنعى الأديب الدكتور محمد بنشريفةكتابان في علم العروض والقافية تصدرهما مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافيةالشاعر عبدالعزيز سعود البابطين يستقبل رئيس المعهد الدولي للسلام التابع للأمم المتحدة تيري رود لارسنأمسية شعرية مشتركة بين أكاديمية البابطين للشعر العربي والبيت الثقافي العربيإصدارات مؤسسة البابطين الثقافية في معرض الكويت الدولي للكتابمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية بالتعاون مع إذاعة صوت العرب من القاهرة تعلن أسماء الفائزين بالمسابقة الشعرية للموسم الخامسأكاديمية البابطين للشعر العربي أحيت أمسية شعرية نقديةعبدالعزيز سعود البابطين يستقبل رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر مورير ويسلمه دعوة لحضور المؤتمر العالمي للسلام في محكمة العدل الدولية بلاهايغياب مؤثر لصديق المؤسسة الرئيس السوداني الأسبق عبدالرحمن سوار الذهبجدلية الوجود والشعر في ديوان ”مسافر في القفار“ للشاعر عبد العزيز سعود البابطينعبدالعزيز سعود البابطين يشارك في مؤتمر الوزراء المسؤولين عن الثقافة
البحث  
تفاصيل نافذة على الثقافة

سعاد الصباح توثق حقبة حاكم الكويت الخامس

أصدرت د. سعاد الصباح كتاباً هو الأول من نوعه في المكتبة الكويتية، يوثق مرحلة حكم حاكم الكويت الخامس الشيخ عبدالله بن صباح الصباح، الذي حكم الكويت خلال الفترة من 1866 إلى 1892، مما يعد إضافة مهمة لجهود توثيق التاريخ الكويتي، حيث يتم تسليط الضوء على فترة لم يتم بحثها سابقاً، وتعد مرحلة مفصلية في تاريخ الكويت.

«إنني أدعو الله أن يمكّنني من استكمال الكتابة عن الرعيل الأوّل من حكّام الكويت، الذين ثبّتوا أركان الحكم والمجتمع، وأرسوا المبادئ التي تهتدي بها الكويت حتى يومنا هذا». بهذه العبارة استهلت المؤلفة الدكتورة سعاد محمد الصباح كتابها الجديد عن تاريخ الكويت في القرن التاسع عشر، وهو بعنوان «الكويت في عهد عبدالله بن صباح الصباح.. حاكم الكويت الخامس من 1866 إلى 1892»، الذي صدر عن دار سعاد الصباح للنشر والتوزيع.

وقد جاء في الإهداء الذي تصدّر الكتاب قول المؤلفة: «إهداء.. إلى ذكرى رفيق الدرب زوجي وصديقي ومعلمي.. الشيخ عبدالله مبارك الصباح، أحد أهم بناة نهضة الكويت الحديثة، الذي أوصاني بالبحث في تاريخ آل الصباح، وتوثيق دورهم في بناء الكويت وتطورها واستقرارها».

وفي معرض استباق الدكتورة سعاد الصباح لتساؤل القارئ: لماذا هذا الكتاب؟ أجابت بالقول: «تستمد الشعوب من تاريخها عناصر قوتها وتماسكها الاجتماعي وإرادتها المشتركة في مواجهة الصعاب والشدائد، ولذلك اهتممتُ بالكتابة عن الشخصيات التي أثّرت في تاريخ الكويت، فأصدرتُ كتابين؛ أحدهما عن عبدالله مبارك الصباح، والثاني عن والده الشيخ مبارك الصباح حاكم الكويت السابع، ثم هذا الكتاب عن الشيخ عبدالله بن صباح الصباح الحاكم الخامس للكويت.

وتوضِّح صفحات هذا الكتاب العلاقة الوثيقة، التي جمعت بين أهل الكويت حكّاماً ومحكومين، وأنّ حُكْم الكويت اتّسم بروح التشاور والتسامح، وهو ما أعطى لتاريخها نكهة خاصة تميّزت بها عن الآخرين.

وأما المقدمة فسلطت فيها الكاتبة الضوء على موضوع الكتاب، وهو الشيخ عبدالله بن صباح الصباح، الذي عُرِف باسم عبدالله الثاني، وهو الحاكم الخامس لإمارة الكويت، والذي تولى الحكم خلال الفترة 1866 ـــ 1892، ويعتبر من الشيوخ الذين استمرّت فترة حكمهم لمدة طويلة أسوة بالحكام الثلاثة الأوائل، وهم جده الأكبر الشيخ صباح بن جابر، مؤسس الكويت، الذي حكم لمدة أربعة وعشرين عاماً (1752 ـــ 1776)، ونجله الشيخ عبدالله الأول الذي حكم لمدة ثمانية وثلاثين عاماً (1776 ـــ 1814)، والشيخ جابر بن عبدالله الأول، الذي حكم لمدة خمسة وأربعين عاماً (1814 ــ 1859)، الذي اشتهر باسم جابر العيش لكرمه وجوده، وذلك خلافاً لوالده الشيخ صباح الثاني، الذي اقتصرت فترة حكمه على سبع سنوات فقط (1859 ـــ 1866).

وقد اعتمدت المؤلفة في هذا البحث التاريخي المستفيض على وثائق بريطانية وعثمانية، وعدد كبير من الكتب والرسائل الجامعية العربية والإنكليزية زاد على مئتي مرجع تاريخي أو أكاديمي، فضلاً عن الدوريات والمواقع الإلكترونية، وغير ذلك مما تعتمد عليه أصولية البحث العلمي التاريخي الموثوق.

يذكر أن الكتاب يقع فيما يزيد على 215 صفحة من القطع المتوسط، وقد اشتمل على أبحاث وفصول متعددة، تحدثت فيها المؤلفة د. سعاد الصباح عن سيرة حياة الشيخ عبدالله بن صباح الصباح وصفاته الشخصية، ثم باب بعنوان «مدحت باشا وتسمية حاكم الكويت قائمقام الكويت»، ثم تناول الكتاب الأوضاع الاقتصادية.. نمو الأسواق وازدهار التجارة، ثم بحثت الكاتبة الأوضاع الاجتماعية.. البشر والخدمات ونسق القيم، ثم تحدثت عن العلاقات مع الدولة العثمانية، وتلاها الحديث عن العلاقات مع نجد وإمارات الخليج، واختتمت بالعلاقات مع الدول الأوروبية.

alqabas.com


|
  شاعر الاسبوع
§ شاعر الأسبوع أحمد بن ذياب

أحمد بن ذياب (الجزائر). ولد عام 1914 في القنطرة - ولاية بسكرة. حفظ القرآن بين (القنطرة) و (طولقة), وفي (طولقة) تلقى الأصول الأولى للعربيةعنوانه: حي ابن يوسف عبدالله رقم 52- البليدة 9000. غادة تبتهج الدنيا بها تمزج الحسن بورد الخفَرِ صانها الله وحيَّا مالها من جمال أنُفٍ مبتكر المزيد



جميع الحقوق محفوظة 2012 - مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للإبداع الشعري

الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | خريطة الموقع